المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / نشاطات مصورة / الدكتور حمود سنطرح ورقة حل لما تعيشه صيدا

الدكتور حمود سنطرح ورقة حل لما تعيشه صيدا
02-03-2013
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


منتدى الاعلاميين الفلسطينيين


============================================
دعا المسؤول السياسي للجماعة الاسلامية في الجنوب الدكتور بسام حمود الجميع في مدينة صيدا الى تحمل مسؤولياتهم بشكل واضح في هذه الظروف الدقيقة وتحديدا الدولة معتبرا بان الدولة اثبتت بانها عندما تريد ان تاخذ قرار بفعل شيء تستطيع وعندما تريد ان تدير ظهرها للمواطن ولأمنه ولاقتصاده ولهمومه تدير.. وكشف حمود بان الجماعة والقوى الاسلامية في صيدا ومخيماتها في اطار توجه نحو حراك يهدف الى التلاقي مع الجميع في المدينة من اجل طرح كل الهواجس الموجودة وآلية معالجتها.
من جهته اكد رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ان ما يطلبه المواطن هو ان تقوم الدولة في تنظيم البلد وان يشعر بالامان لا سيما في مدينة صيدا وقال: كان هناك علامات استفهام فيما يتعلق بهيبة الدولة وبالامس اثبتت ان لها هيبة وانه اذا استخدمتها تصبح الامور على الطريق الصحيح.
جاء ذلك اثر الاجتماع الذي عقده السعودي مع قيادة الجماعة الاسلامية في الجنوب وشارك فيه الى جانب حمود المسؤول التنظيمي احمد الجردلي والمسؤول الاجتماعي حسن ابو زيد وذلك في مقر الجماعة في صيدا حيث جرى عرض الاوضاع على الساحة الصيداوية والمستجدات الاخيرة وكذلك فيما يتعلق بمشاريع صيدا الانمائية والمراحل والخطوات التي قطعتها.
وقال السعودي: الزيارة دورية ولتدارس الانشطة في البلدية ولنتحدث عن المشاريع الانمائية والمراحل التي قطعتها والعقبات الموجودة على طريقة الشفافية التي تعهدنا بها واذا كان هناك صعوبات يستطيعون المساعدة بها ناخذ نصائح منهم في هذا المجال .. هذا الاجتماع رغم انه توقف قليلا بسبب الاحداث الماضية في مدينة صيدا والتي غطت على الهدف المطلوب من البلدية والهدف المطلوب هو ان تهتم بتنمية المدينة وتحسين الخدمات ومتابعة المشاريع الجديدة انما يلهونا هذه الايام باعمال اخرى اينما نذهب هناك مشاكل واضرابات واعتصامات، صيدا ما في شك يمكن ان نقول بعد قليل انها بلد مهجورة ما في شك ان مدينة صيدا وتجار صيدا يشكون من سوء الحالة الاقتصادية .
ردا على سؤال: المشكلة الاساسية هي هيبة الدولة كان عليها علامة استفهام وبالامس اثبتت الدولة ان لها هيبة وانه اذا استخدمتها تصبح الامور على الطريق الصحيح استعملت الهيبة بازالة عربات الخضار منذ نحو شهرين نحن هذا ما نطلبه نريد ان تساعدنا الدولة في تنظيم البلد وان يشعر المواطن بامان في هذه المدينة والحقيقة بلد صيدا تستحق ان ترتاح والى الان صيدا غير مرتاحة .
وقال الدكتور بسام حمود: نحن في الجماعة نعتبر اننا شركاء في البلدية وشركاء في البلد يعنينا بشكل مباشر مصلحة المواطن ومصلحة التاجر ومصلحة صاحب المؤسسة الكبيرة والمؤسسة الصغيرة والمتوسطة ويعنينا ايضا تنفيذ المشاريع الكبرى التي اعلنها رئيس البلدية والمجلس البلدي وكانت هي عنوان مرحلة جديدة في صيدا. نحن على تواصل دائم مع رئيس البلدية لكي نطمئن ان هذا المشروع يمضي في الطريق الصحيح واطلعنا الرئيس على كل المجريات والامور اين اصبحت واصبحنا في مرحلة متقدمة من تحقيق اهم الانجازات على المستوى البيئي والتنموي في صيدا، الان الى جانب البيئة والتنمية يعنينا الامن ويعنينا الوضع المعيشي للمواطن الذي يرزح تحت وطاة الحالة الامنية والسياسية الهشة التي يعيشها كل لبنان ما نشهده في صيدا ليس محصورا في صيدا وصيدا ليست جزيرة معزولة عن باقي المناطق اللبنانية ولكن لعل صيدا لانها تميزت خلال الفترة الماضية بانها كانت تشكل نموذج في التعايش والتوافق والتلاقي والحوار رغم الاختلافات السياسية كان هنالك قناة تواصل تؤكد على ضرورة ان ننأى بصيدا عن الاتجاه نحو الاوضاع الامنية المتفجرة كما نشهدها في بعض المناطق الاخرى، من حق الانسان ان يعبر عن الرأي وعن الموقف السياسي الذي يؤمن به ومن حق الانسان ان يكون له وجهة نظر معينة بالاحداث لكن دعونا جميعا نتفق على ان صيدا هي مدينتنا ابناؤها ابناءنا الحالة الاقتصادية السيئة التي تعم لبنان وتتاثر بها صيدا ازدادت سوءا بسبب الاحوال الامنية، الصرخة بدات تكبر نحن بحاجة لان نعيد الى صيدا مكانتها ولحمتها ونؤكد على تاريخها على ثوابتها في العيش المشترك والسلم الاهلي بتاريخها المقاوم الرافض للظلم بحرصها على علاقتها مع جنوبها وشرقها وعلى العلاقة مع المخيمات الفلسطينية وتبنيها للقضية الفلسطينية ودفاعها عن الشعب الفلسطيني كل هذه المعاني يجب ان نحافظ عليها في هذه الظروف الدقيقة ويجب على الجميع ان يتحملوا مسؤولياتهم بشكل واضح وتحديدا الدولة للاسف الشديد التي تخلت عن مسؤولياتها وعن واجباتها اتجاه المواطن اللبناني واثبتت انها عندما تريد ان تاخذ قرار بفعل شيء تستطيع وعندما تريد ان تدير ظهرها للمواطن ولامنه ولاقتصاده ولهمومه تدير وللاسف الشديد هذا الواقع عايشناه في مراحل متعددة فهي للاسف الشديد تناى بنفسها عن هموم مواطنيها وتتعامل معهم بشيء من التمييز وهذا شيء مؤسف .
ردا على سؤال: نحن والقوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة وفي صيدا الذين كان لنا لقاءات دورية سابقة وقمنا بمبادرة او بعدة مبادرات سابقة بشكل جماعي التقينا خلال اليومين الماضيين ونحن في اطار توجه نحو حراك معين لا يرقى الى مستوى المبادرة ولكن هو تحرك يهدف الى التلاقي مع الجميع من اجل طرح كل الهواجس الموجودة والمحقة عند البعض والية او طرق معالجة تلك الهواجس مع المحافظة على النسيج الوطني والصيداوي والاسلامي، سوف يكون هنالك وفد يتشكل ويقوم بزيارة كل المعنيين في صيدا. نحن كنا حريصين على ان نعمل بصمت لاننا نهدف الى الوصول الى حل فعلي لما نعيشه لان القضية ليست قضية يوم جمعة او يوم سبت القضية قضية ازمة قد تتجدد في كل وقت ونحن بحاجة الى معالجة جدية وفعلية واي قضية يجب ان تطرح يجب ان تعالج من جذورها ولا يكفي النظر الى ردات الفعل بل يجب معالجة كل القضايا مجتمعة، ستبادر تلك اللجنة بجولة من الزيارات واللقاءات وبالمحصلة سوف نعيد عقد لقاءات لكي نخرج بتصور واضح ممكن ان نطرحه كورقة حل لما تعيشه صيدا والمنطقة .
 


New Page 1