المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / نشاطات مصورة / اية الله النابلسي يستقبل وفداً من تجمع اللجان والروابط الشعبية

اية الله النابلسي يستقبل وفداً من تجمع اللجان والروابط الشعبية
11-03-2013
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق




اعتبر سماحة آية الله الشيخ عفيف النابلسي خلال استقباله في دارته في بيروت وفداً من تجمع اللجان والروابط الشعبية برئاسة منسقه العام الأستاذ معن بشور: أن الواقع اللبناني يمر في مرحلة دقيقة بعد وصول الأزمة السورية إلى مستوى التصعيد الخطير، حيث يمكن أن ينعكس ذلك فلتاناً أمنياً مهولاً خصوصاً أن لا أفق فيما يتعلق بالانتخابات النيابية.
كما أن السياسات الداخلية للحكومة تبدو في منتهى العجز لمواجهة التحديات الحالية والقادمة، بينما تتسارع وتيرة الأحداث الأمنية في مختلف المناطق بطريقة مقلقة ومخيفة.
وأضاف سماحته: إن هناك تسليماً للبلد ليأكله غول الفتنة وغول التطرف. فلا ندري لماذا لا يُحمى الجيش ويُحتضن الجيش ويعطى غطاءً لمهماته الأمنية. لماذا عندما يريد الجيش أن يُقدم على أمرٍ ما هو في صالح الحفظ على السلم والأمن تتعالى الأصوات لثنيه عن تنفيذ مهامه، أو يتم خذلانه وتفشيله وكأن هناك إرادة لإضعافه وليكون التطرف أقوى، ولتكون الفوضى أعم وأقدر من قوته وهيبته.
من جهته اعتبر بشور أنّ الزيارة لسماحته هي جزء من بحث مشترك في كيفية التصدي للمحاولات الرامية إلى تمزيق مجتمعنا وأمتنا. وإلى تفجيرنا عبر إثارة الفتن والنعرات.
وبالتأكيد صاحب السماحة صاحب تاريخ مشهود في أيام المقاومة الأولى كما في تعمير وتعزيز الوحدة بين اللبنانيين . وقد كانت أيضاً مناسبة للتوقف حول الأوضاع العربية وما يجري في القدس وكذلك توقفنا أمام رحيل الرئيس الفنزويلي قائد الثورة العظيم وأردنا أن نستذكر مآثره في دعم قضيتنا خصوصاً يوم قطع العلاقات مع العدو الصهيوني إبان عدوان 2006.
 


New Page 1