المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / اللواء ابو عرب: المخاوف من توتير امني من مخيم عين الحلوة بات وراء ظهورنا

اللواء ابو عرب: المخاوف من توتير امني من مخيم عين الحلوة بات وراء ظهورنا
08-12-2014
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


محمد دهشة | منتدى الاعلاميين الفلسطينيين
اكد قائد الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب، ان لقاء لجنة الارتباط الامنية الفلسطينية مع مدير فرع مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب العميد علي شحرور في ثكنة محمد زغيب العسكرية في صيدا كان ايجابا وهناك حرص مشترك على تحصين أمن مخيم عين الحلوة والجوار اللبناني.. قائلا "لقد اكدنا له مجددا ان مخيم عين الحلوة لن يكون خنجرا او شوكة في خاصرة الجيش اللبناني وسيكون سندا وداعما له ولابناء الجنوب وللسلم الاهلي اللبناني".
وقال اللواء ابو عرب، لمسنا خلال اللقاء حرص لبناني شديد وخاصة الجيش اللبناني والعميد شحرور على حفظ أمن المخيمات كجزء من الامن الوطني، وقد نوه بوحدة الموقف الفلسطيني وتلاقي القوى السياسية الوطنية والاسلامية التي اجمعت على تحييد المخيمات عن الخلافات اللبنانية وعدم تحويلها الى ملاذ امن للمطلوبين"، مضيفا "ان المخاوف من توتير امني من المخيم بات وراء ظهورنا، وسنعمل سويا من اجل مصلحة الشعبين اللبناني والفلسطيني".
وشدد اللواء ابو عرب، ان مخيم عين الحلوة ليس ملاذا امنا ولن يكون كذلك لاي مطلوب للعدالة، بل هو عنوان سياسي ووطني بالنسبة لشعبنا اللاجئ في انتظار عودته الى ارضه ووطنه فلسطين، والمخيم عنوان حق العودة والشاهد الحي على لجوئنا واصرارنا على حق عودتنا.
وشدد اللواء ابو عرب انه لا يوجد معلومات حول وجود شادي المولوي في عين الحلوة ولا حتى احمد الاسير، ونحن نرفض ان تكون مخيماتنا ملاذا امنا لاي مطلوب، وهذا قرار اتخذ من كافة القوى والفصائل الوطنية والاسلامية، حيث شكلنا لجنة تقصي حقائق من اللجنة الامنية الفلسطينية العليا حول ما يشاع عبر وسائل الاعلام والتي ثبت عدم صحتها.
واوضح اللواء ابو عرب ان لجنة تقصي الحقائق تواصلت مع الشباب المسلم واكدوا لها حرصهم على امن المخيم والجوار وانه لم يدخل احد الى المخيم، وهم من ابناء المخيم ويقطنون مع اهلهم وعائلاتهم، مضيفا انه لدينا لقاءات وجولات دائمة على كافة الاحزاب والقوى السياسية اللبنانية ومن اجل وضعها في كافة الاوضاع في المخيمات، كما لدينا تنسيق مع الاجهزة الامنية المختصة ومع الجيش اللبناني بما يخص امن واستقرار المخيم والجوار .
واكد الللواء ابو عرب، ان المخيمات لن تكون شوكة في خاصرة لبنان ن بل هي عامل امن واستقرار للبنان ، لان لبنان القوي الموحد هو قوة لشعبنا وقضيتنا الفلسطينية.


 


New Page 1