المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / بيان صادر عن المكتب الإعلامي لجمعية عمل تنموي بلا حدود -نبع

بيان صادر عن المكتب الإعلامي لجمعية عمل تنموي بلا حدود -نبع
09-07-2018
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


اصدرت جمعية نبع بيانا قالت فيه درجت نبع ومنذ تأسييسها في العام 2001 على تقديم خدماتها لمختلف شرائح المجتمع الفلسطيني واللبناني والسوري والاقليات بما يكفل الحياة الكريمة لأهلنا , مرتكزة على شرعة حقوق الانسان والاتفاقيات الدولية , بطريقة تتسم بالشفافية والنزاهة متحملة بذلك اقسى انواع الضغوط والتحديات من حرب تموز 2006.. وازمة نزوح اهلنا في مخيم نهر البارد مروراً بالازمة السورية . والمنطلق الاساسي للتفاعل مع الاسر والشباب والاطفال ومختلف شرائح المجتمع يتعلق بالحقوق والحاجات الاساسية للأسر بغض النظر عن خلفياتها وتبعياتها السياسية .

ان ما حدث بالامس من اقفال لأحد مراكز جمعية عمل تنموي بلا حدود – نبع في مخيم عين الحلوة يؤشر لمنحى خطير حيث انها تعتبر سابقة في السياق الفلسطيني , وهذا بحد ذاته يشكل تحدياً لكافة الافرقاء التي تسعى الي تهدئة الامور وعدم جر المخيم الى وحول الفتن والمزيد من الانقسامات التي نحن اصلاً بغنى عنها . فاقفال المركز سيؤخر تسليم مستحقات مالية لحي الطيري والاجياء والمجاورة , وسيؤدي الى توقف المساعدات المالية لربات الاسر الفلسطينية السورية , اضف الى ذلك ما ينتج عنه من خلق تخوفات للمؤسسات الدولية والمانحة لتجد ذريعة في عدم دخول المخيم والقيام بأنشطتها المختلفة .

انتهت اشكالية الامس والتي هي بظاهرها سوء فهم لمطلب محق لترميم منزل ولكنها وجهت للجهة الخطاً , فجمعية نبع ليست مسؤولة عن بناء او ترميم المنازل في المخيمات الفلسطينة , ويتمحور دورها في هذا السياق ( ترميم المنازل ) و الذي تنفذه الجمعية في عين الحلوة ربطاً بتداعيات الاشتباكات المسلحة في حي الطيري ( أب 2017 ) وهو دور انقاذي , لتفادي تدهور العلاقات الانسانية والاجتماعية بين اطياف المجتمع الفلسطيني القاطنين في مختلف القطاعات والاحياء المجاورة لحي الطيرى وتسريع عودة الاهالي لبيوتهم وممتلكاتهم بعد ان انهكتم اجور المنازل المرتفعة والمصاريف الاضافية والتي هي غير متاحة لهم اصلاً.

وبمناسبة انتهاء المشكلة , تتقدم جمعية عمل تنموي بلا حدود نبع لكل من ساهم وتدخل لحل الاشكالية ونخص بالشكر سفير دولة فلسطين , الاخت آمنة جبريل و قائد الامن الوطني اللواء صبحي ابو عرب والعميد محمود عيسى اللينو والاخ فؤاد عثمان . والشكر موصول الى الاخوة في حماس وفصائل التحالف وفوق ذلك الى اهلنا في المخيم الذين راعهم ما جرى من اعتداء واغلاق للمركز . كما ونشكر قيادة الجيش اللبناني في منطقة الجنوب والتي ساهمت في اتصالاتها لحل المشكلة والحفاظ على العمل المؤسساتي في مخيم عين الحلوة .

ونشكر ايضاً المؤسسات الفلسطينية التي قررت نقل اجتماعها والذي كان مقرراً عقده في بيروت الى صيدا تضامناً مع نبعا اضافة الى المؤسسات اللبنانية الشريكة والدولية المانحة , ونشكر ايضاً تجمع مؤسسات صيدا بشخص منسقه الاستا ماجد حمتو الذي حضر لأجتماع طارئ لبحث الاشكالية في بلدية صيدا , ونشكر ايضاً المؤسسات في اللقاء التشاوري الذين اصروا على عدم الغاء اجتماعهم في مركز عين الحلوة بالرغم من انتهاء الاشكالية , كما تثمن الجمعية عالياً ردات الفعل العفوية والصادقة من الاهالي والشباب من مختلف المخيمات الفلسطينية والمناطق اللبنانية .
 


New Page 1