المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / اعتصام موظفي الأونروا في لبنان ردا على قرار ترمب وقف تمويل الوكالة

اعتصام موظفي الأونروا في لبنان ردا على قرار ترمب وقف تمويل الوكالة
03-09-2018
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


محمد دهشة
نفذ العاملون في وكالة الاونروا سلسلة اعتصامات في كافة المناطق والمخيمات، وذلك بناء على دعوة من اتحاد الموظفين المحليين في لبنان، احتجاجا على قرار الادارة الامريكية وقف التمويل عن الاونروا، وقد شارك في الاعتصامات العاملون في القطاعات الثلاثة (المعلمون والموظفون والعمال).. في كل من صور، صيدا، طرابلس، البقاع، وفي بيروت أمام المكتب الرئيسي في منطقة بئر حسن.
وشارك في اعتصام صور، موظفو العيادات والشؤون والعمال والاداريين واعضاء من اللجنة الشعبية واهالي، حيث رفعوا اللافتات التي تندد بقرار ادارة ترمب وقف تمويلها للاونروا، وتطالب المجتمع الدولي التدخل العاجل للحفاظ على المؤسسة وحماية حق العودة.
والقى رئيس قطاع الخدمات في لبنان رائف احمد كلمة أكد فيها على أهمية وجود الانروا باعتبارها شاهد دولي على قضية اللاجئين، داعيا الى الحفاظ عليها وعلى خدماتها الى حين العودة الى فلسطين.
وأشار الى ان ان الهجمة الشرسة التي تتعرض لها وكالة الأونروا والتي تهدف الى الغائها والغاء صفة اللاجئين عن جموع شعبنا الذي هجر من أرضه والغاء حقه في العودة الى أرضه وفق القرارات الدولية ذات الصلة وأبرزها القرار ١٩٤. كل هذا يقتضي منا الوقوف صفاً واحدا للدفاع عن هذه المؤسسة ضد الابتزاز السياسي والمالي الذي تتعرض له وخصوصا بعد القرار الأمريكي بإيقاف الدعم المالي عن الأونروا وتداعياته السلبية.
ودعا الامم المتحدة الى اعادة الاعتبار لقرار الامين العام لجهة التمويل المستدام لاخراج الاونروا من دائرة الابتزاز السياسي الذي تصر بعص الدول على ممارسته، وبهدف التأكيد ان الاونروا ما زالت تعتبر حاجة للاجئين والمجتمع الدولي، وكون الجمعية العامة للامم المتحدة تبقى مرجعية الاونروا، وبالتالي فانها مطالبة بادراج الاونروا وخدماتها على جدول اعمال الدورة القادمة للجمعية العامة التي ستبدأ اجتماعاتها السنوية قريبا، وبما يبعث برسالة ايجابية الى اللاجئين ان الامم المتحدة ما زالت ملتزمة بدعم اللاجئين وبدعم الاونروا وفقا للقرار رقم 194.
 


New Page 1