المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / عبد الهادي: نرفض الاقتتال الداخلي والاحتكام إلى السلاح.. وحركة حماس بذلت جهوداً كبيرة من أجل وقف الاشتباكات في مخيم المية ومية

عبد الهادي: نرفض الاقتتال الداخلي والاحتكام إلى السلاح.. وحركة حماس بذلت جهوداً كبيرة من أجل وقف الاشتباكات في مخيم المية ومية
19-10-2018
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


أدان المسؤول السياسي لحركة حماس في لبنان الدكتور أحمد عبد الهادي الاشتباكات المؤسفة التي حصلت في مخيم المية ومية قبل يومين، رافضاً الاقتتال الداخلي والاحتكام إلى السلاح في حل الخلافات والإشكالات الداخلية.
وأشار عبد الهادي في مقابلة مع قناة القدس الفضائية إلى أن حركة حماس بذلت جهوداً كبيرة مع كافة الجهات من أجل الوصول إلى وقف الاشتباكات في المخيم، مضيفاً أن هذه الجهود تفعلت بعد اللقاء الذي حصل في مكتب مخابرات الجيش في الجنوب، والذي جمع حركتي حماس وفتح وأنصار الله، وأسفر عنه وقف إطلاق النار في المخيم بإشراف ومتابعة من قبل حركة حماس، التي قامت بدورها بزيارات ميدانية مكوكية من أجل تثبيت وقف اطلاق النار والمحافظة على أمن المخيم والجوار.

وأكد عبد الهادي على ضرورة الإسراع في تشكيل قوة أمنية مشتركة في المخيم لكي تقوم بمهامها في المحافظة على استقرار المخيم، ومنع تكرار ما حصل من اشتباكات واقتتال فيه، داعياً إلى تفعيل العمل المشترك من أجل تحصين وحماية مخيماتنا من مؤامرات التصفية.

وشكر المسؤول السياسي لحركة حماس في لبنان كل من بذل جهداً وساهم في تثبيت وقف اطلاق النار، داعياً الأهالي إلى العودة إلى المخيم بعد حالة الاستقرار التي سادت فيه منذ أمس إلى اليوم.
 


New Page 1