المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / المحافظ ضو تابع مع البلديات اوضاع تعديات قناة ري لقاسمية واجراءات ازالتها

المحافظ ضو تابع مع البلديات اوضاع تعديات قناة ري لقاسمية واجراءات ازالتها
05-11-2018
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


محمد دهشة
تابع محافظ الحنوب منصور ضو ومدير عام المصلحة الوطنية لنهر الليطاني سامي علوية مستجدات اوضاع اجراءات رفع التعديات القائمة على قناة ري القاسمية راس العين، وذلك في اجتماع عقد في مكتب المحافظ ضو في السراي الحكومي، بحضور رئيس اتحاد بلديات ساحل الزهراني علي مطر ورؤساء بلديات الخرايب، البيسارية، الصرفند والبابلية .
وجرى خلال اللقاء عرض لاوضاع التعديات والية الإجراءات التي تم تنفيذها بحق المخالفين، وإمكانية إقامة البلديات المشاريع الحيوية عبر مراعاة الاجراءات الفنية والهندسية للشروط الصحية ، لمنع تلوث المياه .
علوية
ولفت علوية في تصريح له بعد اللقاء الى ان " لقاؤنا اليوم والمحافظ ضو يأتي في اطار استكمال ما بدأناه في لقاءاتنا السابقة ومتابعة ، رفع التعديات القائمة على قناة ري القاسمية راس العين ، ومساعدتنا في استعادة وحماية استملاكات مصلحة الليطاني التي تقع ضمن نطاق محافظة الجنوب وبلدياتها ، عبرالزام البلديات مؤازرتنا في ازالة التعديات على مشروع ري القاسمية ، وتحويل مجرى الصرف الصحي عنه ."
المحافظ ضو
وقال: المحافظ ضو يتابع معنا مجريات الامور يوماً بيوم لحماية الحوض الأدنى لليطاني كي لا يلقى مصير الحوض الأعلى مشيراً الى ان "النيابة العامة المالية ستجري الخميس المقبل كشفاً على التعديات الواقعة على قناة ري القاسمية في بلدة الزرارية حيث أقيمت المحلات على طريق الاتوستراد ويتم تأجيرها بالالاف الدولارات، اضافة الى ان هذه المحال حولت مجرى صرفها الصحي الى قناة الري"، مؤكدا "ان المحافظ ضو اليوم في صدد فرض إجراءات فنية وهندسية تراعي الشروط الصحية لمنع التلوث ."

وختم: مطالباً "البلديات الالتزام والتقيد بهذه الإجراءات طالما انهم يتنعمون بعائدات الصندوق البلدي المستقل، وإقامة المشاريع الحيوية التي تساهم بالحفاظ على الموارد المائية، معتبراً ان "الاضرار بالمياه اليوم يعتبر جريمة ترتكب بحق القانون" .

 


New Page 1