المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / "اللقاء التشاوري" يندد بالعدوان الصهيوني على قطاع غزة ويحيي مقاومة شعبنا الباسلة

"اللقاء التشاوري" يندد بالعدوان الصهيوني على قطاع غزة ويحيي مقاومة شعبنا الباسلة
15-11-2018
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


عقد "اللقاء التشاوري للجمعيات والمؤسسات الأهلية العاملة في الوسط الفلسطيني" اجتماعه الدوري بحضور ممثلي عن 10 جمعيات، وذلك في مقر مركز شبكة الترتيب العربي بصيدا بتاريخ الاربعاء 14 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018. وقد ناقش الحضور عدة نقاط أبرزها قضية العدوان الصهيوني ضد قطاع غزة.

حيث ندد المجتمعون بالعدوان الصهيوني السافر ضد شعبنا الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة، وفي ظل صمت دولي وعربي مخزي، في المقابل أكدوا على حق شعبنا الفلسطيني في الدفاع ورد العدوان، وحيّوا المقاومة الفلسطينية بكافة أذرعها العسكرية وبطولاتهم في مواجهة العدوان وفرض معادلات جديدة وتحقيق انتصار واضح على العدو الصهيوني.


واستعرض المجتمعون في "اللقاء التشاوري" اوضاع اللاجئين الفلسطينيين في مخيم المية ومية واكدوا على اهمية الحفاظ على المخيم وعودة الحياة لسكانه من جديد وضرورة الاسراع في معالجة الاثار الناجمة عن المعارك الاخيرة.

كما دعا "اللقاء التشاوري" كافة المؤسسات المحلية والدولية، وفي مقدمتها وكالة الاونروا، الى تنظيم انشطة اجتماعية وترفيهية داخل مخيم المية ومية.

وناقش المجتمعون عدة أمور إدارية متعلقة باللقاء التشاوري وميثاق عمله.  


New Page 1