المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / فريق "الهمم العالية" في جمعية رعاية اليتيم – صيدا يحرز "بميداليات ذهبية وبرونزية

فريق "الهمم العالية" في جمعية رعاية اليتيم – صيدا يحرز "بميداليات ذهبية وبرونزية
01-04-2019
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


محمد دهشة
أحرز الفريق الرياضي لذوي الاحتياجات الاضافية لجمعية رعاية اليتيم في صيدا ميداليات ذهبية برونزية ومركزين سادس وسابع في "الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية 2019" الذي استضافته ابو ظبي بالامارات العربية المتحدة خلال الفترة من 8 الى 22 آذار.. وشارك فيه فريق من طلاب الجمعية من ذوي الاحتياجات الاضافية برعاية شركة" touch تيليكوم" ومن ضمن الفرق التي مثلت لبنان عبر الأولمبياد الخاص اللبناني .
وبالمناسبة كرمت الجمعية فريقها العائد من الأولمبياد حيث هنأ رئيسها الدكتور سعيد مكاوي الطلاب المشاركين وهم:
رامي المصري: أحرز الميدالية الذهبية بسباق التزلج المدولب على مسافة 300 متر.
شريف البيطار: أحرز الميدالية الذهبية بسباق التزلج المدولب على مسافة 100 متر.
فريقvolley ball الخاص بالجمعية: حاز على ميداليات برونزية ويضم "محمد الآغا- إبراهيم ملحم- أحمد مجلل- هاني البيطار".
سولين بدر الدين: احرزت المركز السادس في سباق الجري .
محمود جلول: احرز المركز السابع في سباق الدراجات الهوائية .
وقام مكاوي بتقديم هدايا تقديرية بإسم الجمعية على الأبطال العائدين بحضور المدربة نجاة السعيد ورئيسة القسم ميلينا موسى.
وفي كلمة له بالمناسبة قال الدكتور مكاوي: منذ عشر سنوات فريق الجمعية لذوي الحاجات الاضافية او كما تمت تسميتهم في اولمبياد ابو ظبي "اصحاب الهمم العالية "وهم فعلا كذلك ، يشارك في مثل هذه الدورات الخارجية. والجمعية منذ البداية لديها ايمان بأن هؤلاء الشباب والشابات لديهم الطاقة لأن يحققوا شيئا ويتطوروا بحياتهم ويسيروا الى الأمام اذا توفرت لهم السبل اللازمة ليتمكنوا من الاستمرارية وهذا من الانجازات التي نفتخر بها في الجمعية.. وكل سنة يشارك فريق من الجمعية بعدة دورات ويعودون بميداليات وهذه السنة شاركوا بفعالية من ضمن بعثة الأولمبياد الخاص اللبناني بالعاب دولية للحاجات الخاصة وكما بات معلوما فان جمعية رعاية اليتيم هي مركز الأولمبياد الخاص اللبناني في الجنوب وهذا يؤكد على اهمية صقل مواهب الشباب من ذوي الحاجات الاضافية لأن لديهم طاقات كبيرة تستحق الاضاءة عليها ولا شك ان الأولمبياد الخاص يلعب دورا في جمع هؤلاء الشباب وتدريبهم ونحن نفتخر بان نكون جزءا من هذا الفريق
واضاف: لقد شارك فريق الجمعية السنة الماضية في الأولمبياد الخاص في لوس انجلوس وعادوا بميداليات وهذه السنة عادوا بميداليات ذهبية وبرونزية من اهم اولمبياد خاص في ابو ظبي الذي شارك فيه 200 دولة ونحن نفتخر بأن هؤلاء الشباب استطاعوا ان يحرزوا هذه الميداليات وهذا ما كان ليتحقق لولا الفريق الذي يعمل معهم وبالمناسبة اتوجه بإسم الجمعية بالشكر الى السيدة نجاة السعيد مدربة الفريق والسيدة ميلينا موسى رئيسة القسم لاهتمامهما بهذه الناحية واشكر "Touch" الراعي الرسمي لمشاركة فريقنا في الأولمبياد الخاص في ابو ظبي على مساهمتهم في توفير الامكانيات لسفر فريق الجمعية ورعايته، هذا الفريق الذي نفتخر به والذي اثبت انه طاقة اذا تأهلت بالطريقة الصحيحة تستطيع ان تصل الى مكان متقدم.
وفي الختام قام الدكتور مكاوي بمشاركة الأبطال المحتفى بهم بقطع قالب حلوى احتفاء بالمناسبة .



 



New Page 1