المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / في وقفة احتجاجية: ابو مرعي يدعو الحكومة الى الاستقالة.. ومحاسبة المسؤولين الفاسدين - 20 صورة

في وقفة احتجاجية: ابو مرعي يدعو الحكومة الى الاستقالة.. ومحاسبة المسؤولين الفاسدين - 20 صورة
18-10-2019
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


تواصلت في منطقة صيدا التحركات الاحتجاجية، رفضا لتردي الاوضاع الاقتصادية والمعيشية ولزيادة الضرائب على المواطنين، حيث نظمت مؤسسة "ابو مرعي الخيرية"، وقفة احتجاج امام مبنى المؤسسة في الهلالية – صيدا.. بمشاركة رئيس مجلس الادارة رجل الاعمال السيد مرعي أبو مرعي وعقيلته السيدة هويدا، امين سر "جمعية تجار صيدا وضواحيها" حسن ناصر، مختار بلدة حارة صيدا خليل الزين، وحشد من الشخصيات الطبية والاجتماعية والاقتصادية والتجارية ومن أبناء المنطقة، فيما شارك في جانب منها رئيس البلدية سميح الزين.

ورفع المشاركون في الوقفة الاعلام اللبنانية، على وقع الاغاني الوطنية، قبل ان ينتقلوا الى مستديرة الحارة، حيث القى أبو مرعي كلمة دعا فيها الحكومة الى الاستقالة استجابة لدعوة الشعب، والقضاء اللبناني الى محاسبة المسؤولين الفاسدين الذين تورطوا في صفقات "السمسرة والفساد"، قائلا "يجب استعادة الاموال المنهوبة منهم ثم رحيلهم، فالشعب اللبناني لم يعد يريدهم.

وقال أبو مرعي، "نلتقي هنا عند هذه "المستديرة" التي نعبر منها الى مناطق مختلفة طائفية ومذهبية، ولكننا نلتقي في رحابه تحت العلم اللبناني والوحدة الوطنية، لنؤكد ان وجع اللبنانيين بمختلف طوائفهم ومذاهبهم واحد، ومطلبهم موحد بوقف الهدر والفساد ومحاسبة المسؤولين المتورطين"، مضيفا "من حقنا أن نعيش مع أولادنا في وطننا وتوفير العلم والعمل لهم لكي لا يعيشوا خارجه، من حقنا أن نعيش في بيئة نظيفة وهواء نقي، ومن حقنا ان يكون عندنا كهرباء ومياه وبحر ونهر نظيف، لقد قاتلنا "اسرائيل" من أجل المياه واعتقلنا، لكن للاسف الطبقة الحاكمة أفسدته، آن الاوان ان يتم تلبية دعوة الشعب اللبناني باستقالة الحكومة، وليس الهدف فقط الاستقالة الحكومية وانما تغيير النظام حتى لا تتكرر مأساة اللبنانيين.

وتابع ابو مرعي: اننا نقف اليوم احتجاجا على الاوضاع التي وصل اليها لبنان، وللمطالبة بوقف الفساد، لنجدد موقفنا الذي اعلناه في العام 2008، عندما بلغ الانقسام بين القوى السياسية اللبنانية ذروته، وتقاسموا الساحات والميادين، نزلنا الى ساحة "رياض الصلح" وسط بيروت، ضد الطبقة الحاكمة، ولسنا نحن مع طرف ضد آخر، نحن مع لبنان الموحد، ولا نريد توريث اولادنا واحفادنا المزيد من الدين العام، يجب محاسبة واستعادة الاموال المنهوبة قبل رحيلهم، وانا على استعداد الاستضافة توقيفهم في فندقي في بيروت، نامل ان ننزل على الشارع مجددا للاحتفال بتحقيق مطالبنا، مثلما نزلنا اليوم للتعبير عن وجعنا الموحدـ داعيا القضاء اللبناني الى تحمل المسؤولية كاملة في هذا المرحلة الدقيقة والتحرك للمحاسبة دون ان يقف في وجهه اي غطاء سياسي، نريد القضاء العادل لكل اللبنانيين كما الامن.




















 



New Page 1