المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / "صيدا الحكومي" في المرتبة السادسة بالتلقيح وطنياً... والتركي لم يبدأ بعد

"صيدا الحكومي" في المرتبة السادسة بالتلقيح وطنياً... والتركي لم يبدأ بعد
31-03-2021
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


محمد دهشة
لم تكد بلدية صيدا تفتح ابوابها امام معاملات المواطنين بعد تسجيل اصابات بـ"كورونا" فيها، حتى اقفلت مالية الجنوب ابوابها بعد اصابة 4 موظفين بالفيروس، بناء على قرار من محافظ الجنوب منصور ضو، حيث كشف الاقفالان مدى التفشّي في المدينة ومنطقتها مجدّداً، مع البطء اللافت في عملية التلقيح الوطني نتيجة نقص الكميات.
وأعلن الاجتماع التنسيقي الدوري حول "كورونا" في صيدا وجوارها أنّ عدد الجرعات التي وصلت الى المدينة عبر المنصة الرسمية بلغ حتى الآن 8034 جرعة، فيما بلغ عدد الأشخاص الذين تلقوا اللقاح 4986 شخصاً، بينما لم تخفِ النائبة بهية الحريري قلقها من ارتفاع اعداد الاصابات والوفيات، واعتبرت "اننا لا نزال نسابق الزمن في عملية التلقيح وأنّ التحدي الأساسي هو في زيادة عدد اللقاحات"، مشدّدة على "اهمية تجاوب الناس مع التلقيح وتشجيعهم على ذلك، لأنه كلما زادت أعداد من يتلقّون اللقاح كلما استطعنا أن نحدّ من تفشّي الفيروس وحماية المجتمع وتخفيف الضغط على المستشفيات"، منوّهة بزيادة عدد أسرّة "كورونا" في كل من مستشفى صيدا الحكومي ومستشفى الهمشري.

وفيما دخل القطاع الخاص والبلديات على عملية استقدام اللقاحات، قالت الحريري: "إنّ ذلك يفتح الباب على تساؤلات يجب أن تكون لدينا اجوبة عليها حول كيفية تسجيل من سيتلقّون هذه اللقاحات على المنصة الرسمية، ومن الواضح اننا ذاهبون بعملية التلقيح الى القطاعات والمؤسسات وهذا أمر جيد، لكن نقطة الارتكاز هي كيفية ادخال الداتا وربطها بالمنصة الرسمية".

رسمياً، احتلّ مستشفى صيدا الحكومي الجامعي المرتبة السادسة بين مراكز التلقيح وطنياً من حيث عدد الجرعات التي اعطاها حتى الآن وبلغت 7878 جرعة (بين أولى وثانية) أعطيت لـ4830 شخصاً بعدما سجّل وصول 8034 جرعة (منها 7878 في مستشفى صيدا الحكومي وحده) وبلغ عدد الأشخاص الذين تلقوا اللقاح 4986 شخصاً، بينما لم تبدأ بعد عملية التلقيح في المستشفى التركي التخصصي للطوارئ والحروق مع طرح لقاحات "أسترازينيكا". وقالت رئيسة مجلس الادارة منى ترياقي لـ"نداء الوطن": "لقد بدأت المرحلة الاولى ودورنا في المرحلة الثانية التي ستبدأ قريباً، والمستشفى على جهوزية تامة لاعطاء اللقاحات وقدرتنا المبدئية تبلغ نحو 200 جرعة في اليوم"، معتبرة أنّ "تشغيل المستشفى لهدفه التخصصي ما زال في مرحلة انتظار".

في المقابل، أكد فريق عمل خلية إدارة مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيدا - الزهراني ومؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة أنّ عدد فحوصات الـ"PCR" التي اجريت في الأسبوع الماضي بلغت 7421 فحصاً، تبين أنّ نتائج 26% منها ايجابية، وبلغت نسبة الوفيات منها 3% وعدد الاصابات الجديدة 608 حالات والنشطة 1654، و134 حالة استدعت استشفاء، وتُوزع الحالات على صعيد صيدا الادارية وبلدات الاتحاد وبحسب الفئات العمرية، ونسبة الاشغال في المستشفيات (زيادة عدد الأسرة من 149 الى 188 سريراً).  


New Page 1